العمل عن بعد 

العمل عن طريق الانترنت

828

2020-11-01 20:38:01

العمل عن بعد 

                                                                    

يُعد العمل عن بُعد من الأمور المستحدثة والمقترنة بالوسائل التكنولوجية الحديثة، وأصبح ذلك المجال في توسع مستمر، وازدادت وظائفه المتاحة ولا تقتصر تلك الوظائف على فئة معينة بل شملت النساء والرجال على حد سواء، والجدير بالذكر أن العمل عبر شبكة الإنترنت يتطلب مهارات مختلفة، إضافةً إلى كونه يوفر العديد من المزايا، وفي مقالنا هذا سوف نتعرف على كافة المعلومات التي تختص بـ العمل عن بُعد

نبذة تعريفية عن ماهية العمل عن بُعد

يُعرف العمل عن بعد بكونه عبارة عن ممارسة الوظيفة بإستخدام التقنيات الحديثة للإتصالات والمعلومات، وذلك عبر إستخدام شبكة الإنترنت، فيقوم الموظف بإتمام عمله منزليًا دون الحاجة إلى الذهاب إلى مقر الشركة أو المؤسسة المُدرج بها، وتُعد أعمال الكتابة والترجمة إضافةً إلى إعداد المحتوى وأيضًا أعمال الدعاية والإعلان من أهم الأعمال التي يُمكن إتمامها عن بُعد.

العمل عن بُعد ومهارته المطلوبة

إن العمل عن بُعد يتطلب العديد من المهارات الهامة، والتي يُمكن تلخيصها فيما يلي:-

  • التنظيم الجيد للوقت
  • مهارة استخدام الوسائل التكنولوجية الحديثة مثل الفاكس والإنترنت
  • إن يكون للموظف القدرة والمعرفة حول كيفية التواصل مع زملائه في العمل إضافةً إلى المدراء.
  • تحقيق التوازن ما بين الحياة الشخصية، والحياة العملية مع الفصل بينهما، وألا تطغى إحداهما على الأخرى.
  • إن يكون لديه إحترافية التخطيط السليم، وذلك لإتمام المهام المُكلف بإنجازها.
  • لابد وأن يكون لدى الموظف روح المبادرة الإستقلالية، فيعدان من المهارات الأساسية واللذان يجب توافرهما إذا ما رغب الفرد في الدخول إلى عالم العمل عن بعد.

العمل عن بُعد ومميزاته

إن العمل عن بُعد يحمل العديد من المميزات والتي تؤهله لكي يكون الخيار الأول ويُمكن تلخيصها فيما يلي:-

  • يوفر للموظف التكاليف الخاصة بالتنقل التي يتكبدها للوصول إلى مقر العمل 
  • توفير الجهد والوقت 
  • تتسم بالمرونة فيكون للموظف الحرية في تحديد الوقت المناسب لإتمام المهام الوظيفية المُكلف بها.
  • تفادي الأمور التي قد تُحبط من عزيمة الموظف، مثال ذلك العلاقة المباشرة بين الموظف ومديره التي قد ينتج عنها بعد الصدامات نتيجة ظروف العمل المختلفة.
  • يرفع عن الشركة أو المؤسسة تكاليف بناء أو تأجير أبنية للموظفين.
  • يرفع من إنتاجية العمل، ويرجع ذلك إلى استخدام الوسائل التكنولوجية الحديثة 
  • يقلل من نسبة الإجازات والغيابات.
  • توفير فرص عمل مما ينتج عن ذلك  تقليل نسب البطالة.
  • العمل على تحقيق التوازن ما بين الواجبات الأسرية ومتطلبات العمل
  • تقليل التكدس والازدحام المروري وبوسائل المواصلات، ويختص بذلك وقت الذروة.
  • يُزيد من كفاءة الموظف وزيادة إنتاجه نظرًا إلى زيادة تركيزه.
  • يعمل على تحقيق التوازن بالوظائف للمناطق الجغرافية مع اختلافها.

 

أنواع العمل عن بُعد

ينقسم العمل عن بُعد إلى ثلاثة أنواع رئيسية

  • الدوام الكامل

هُنا يكون الموظف متفرغًا بالكامل للعمل، حيث يقوم بإنجاز كافة الأعمال المُكلف بها خارج المكان التقليدي للعمل، فقد يتم العمل بالمنزل أو بمكتب العميل، وذلك النوع يلعب دورًا هامًا في خفض تكلفة المؤسسات أو الشركات فلا حاجة لتكاليف تأجير المقرات أو شراء المكاتب ومستلزمات العمل.

  • الدوام الجزئي (وهو العمل فترة معينة).

في ذلك النوع من العمل يقوم الموظف بقضاء جزء من وقته بالعمل، وفق جدول معين، ولا يُشترط أن يكون الشغل بصفة يومية ، فقد يكون العمل مرة اسبوعيًا، أو عدة مرات خلال الشهر.

  • العمل بالطلب (وفق حاجة العمل)

يُصنف ذلك النوع من العمل على أنه عمل غير منتظم ومثال ذلك العمل بالمشاريع الخاصة بصفة مؤقتة.


 

وفي ختام مقالنا هذا قد أوضحنا أهم التفاصيل الخاصة بمجال "العمل عن بُعد"، مع توضيح أنواعه والمهارات المطلوبة لمن يرغب في العمل عن بعد مع طرح أهم المميزات.


 

مقالات مشابهه

هل انت متأكد من عمليه الحذف